سيارات سوريا
اهلا بكم في منتديات سيارات سوريا يسعدنا انضمامكم الينا عبر الضغط على زر التسجيل أو الدخول اذا كنت من اسرة منتديات سيارات سوريا .....


المنتدى الأول للسيارات في سوريا
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا بكم في منتديات سيارات سوريا يسعدنا انضمامكم الينا عبر الضغط على زر التسجيل اعلاه
يمكنكم عرض سياراتكم للبيع الاستفسار عن السيارات الجديدة ومراقبة أخبار السيارات اليومية في سوريا والعالم ....
للتواصل مع الادارة على البريد الالكتروني التالي: sycars@hotmail.com

شاطر | 
 

 27 ألف سيارة تدخل إلى دمشق القديمة يومياً والدخول مستقبلاً لمن يحمل بطاقة قاطن فقط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الباشا
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 26/06/2010

مُساهمةموضوع: 27 ألف سيارة تدخل إلى دمشق القديمة يومياً والدخول مستقبلاً لمن يحمل بطاقة قاطن فقط   السبت يونيو 26, 2010 2:57 pm

بدأت مدينة دمشق تختنق، وتقريباً يمكن القول أنها لا تستوعب الحجم الكبير من السيارات الداخلة إليها يومياً من كل حدب وصوب، والحقيقة أن الحديث عن هذا الموضوع قد استهكلنا جميعاً وما تزال الأفكار لدى القائمين تدور في فلك المشاريع التي على الورق من مرآب إلى مواقف مأجورة وصولاً إلى منظومة النقل الجماعي. واليوم يدور في ذهن القيمين تنظيم دخول السيارات إلى مدنية دمشق وفقا للأرقام، كما كان في الحريقة سابقاً، ولكن السؤال: هل هذا الحل يمكن أن يعيد تكرار التجربة التي لم يكتب لها النجاح؟


المدينة القديمة


منذ أشهر صدر المرسوم القاضي بمنع دخول السيارات إلى المدينة القديمة ولكن أجلت محافظة دمشق تطبيق قرارها المتعلق بمنع دخول السيارات إلى منطقة دمشق القديمة إلى نهاية العام الحالي، بعد أن كان مقرراً العمل به بداية نيسان الجاري وذلك لإجراءات تتعلق بتأمين مرآب لركن السيارات خارج حدود دمشق القديمة وتأمين السيارات الكهربائية المخصصة لنقل القاطنين والزوار إليها وتهيئة المرائب والإغلاق التام للمنافذ، كما سيتم تشغيل خط نقل داخلي في محيط المدينة لنقل المواطنين، فالقانون منع دخول أي مركبة ما عدا سيارات القاطنين وأصحاب المحلات التي تتطلب مصالحهم دخول سياراتهم إليها ضمن مدة 3 ساعات لدخولها.


وحسب المهندس أمجد الرز، المسؤول عن مديرية دمشق القديمة، أنه يدخل إلى مدينة دمشق القديمة نحو 27 ألف سيارة يومياً, وذلك من أصل 400 ألف سيارة مسجلة في مدينة دمشق، الأمر الذي تراه المديرية، يشكل أزمة مرورية ويعيق حركة السياح والزوار في تلك المناطق الأثرية, فيما تأمل محافظة دمشق بأن يتم مستقبلاً استخدام وسائل نقل بيئية داخل المدينة القديمة بعد منع حركة المرور فيها مثل السيارات الكهربائية.


وعن الهدف من منع دخول السيارات إلى المدينة القديمة, أضاف الرز إن أول الأهداف من منع دخول السيارات هو الحفاظ على المدينة بيئياً، ولضيق الشوارع في المدينة القديمة، فضلاً عن الحفاظ على المدينة من الاهتزازت التي تصدر من دخول هذه السيارات.


وتعد مدينة دمشق أقدم مدينة مأهولة في العالم وأقدم عاصمة في التاريخ، وهي تحتل مكانة مرموقة في مجال العلم والثقافة والسياسة والفنون والأدب على مر العصور، فقد كانت عاصمة لحضارات كثيرة في تاريخها الطويل، وتضم العديد من الأحياء العريقة والأسواق والخانات والمساجد والكنائس والمدارس والشوارع المرصوفة، والقلعة والسور الروماني.


والدراسات تتم اليوم لمشروع ترميم حارتين إحداهما شمالية (حارة النقاشات والست رقية), والأخرى جنوبية (حارة الفنانين) وسيتم ترميم هاتين الحارتين بدءاً من البنية التحتية الكاملة، كالصرف الصحي، والكهرباء والهاتف، ومن ثم سيتم عمل واجهة هاتين الحارتين، إلى ان يتم رصفهما بحجارة اللبون.


وأضاف الرز أن (اختيار المتعهدين لترميم هاتين الحارتين سيكون بشروط قاسية منها أن يكون له باع في التعامل مع ترميم المدينة القديمة)، مضيفاً أنه (على المتعهد أن يكون على معرفة بطريقة الحفاظ على دمشق القديمة).


والمدينة القديمة تضم معظم آثار مدينة دمشق. في حين أن دمشق القديمة لا تشكل سوى حوالي 5% من مساحة مدينة دمشق الحالية وتمتاز الآثار التاريخية في المدينة بأنها تعود لعدة فترات وحقب زمنية من الحضارات التي تعاقبت على المدينة العريقة التي يعود تاريخ بنائها إلى ما قبل آلاف السنين.


مرآب وتأهيل


أجرت محافظة دمشق مؤخراً عدة ورشات عمل منها ورشات لتحديد المعوقات والمشاكل التي تواجه المدينة القديمة وتعمل على اتخاذ إجراءات لمنع دخول السيارات لغير القاطنين، إضافة إلى تأهيل الخانات والسبلان والحدائق والخانات، وتحويل بعض البيوت الدمشقية والملاجئ إلى صالات لعرض الأعمال الفنية ومراسم، إضافة إلى إحياء ودعم المهن التقليدية.


كما أن المحافظة حددت الأولويات التي سيتم العمل عليها لمنع دخول السيارات لمدينة دمشق القديمة، من خلال تحديد عدد المرائب وعدد السيارات الكهربائية التي ستخدم داخل المدينة القديمة.


وعدد المرائب التي ستوضع في الخدمة هي خمسة موزعة على عدة مناطق تحيط بمدينة دمشق القديمة وهي (منطقة حي الأمين، منطقة باب توما، منطقة الصوفانية، المنطقة الواقعة خلف مخبز نوبار)، وسيكون بعضها سطحياً والآخر طابقياً، وحالياً تعمل محافظة دمشق على تأهيلها بشكل سطح، فقد نفذت البنية التحتية في مرآب الزبلطاني وتمت إزالة السور وترحيل الأنقاض وقشط التربة ووضع تربة محسنة ومد طبقة إسفلتية للممرات وتبليط الارصفة ووضع الأطاريف ومن المقرر إنجاز الموقع اليوم. وأوضح الرز أن مديريات الحدائق والإنارة وهندسة المرور والنقل كل حسب اختصاصها ستقوم بوضع اللمسات المطلوبة ليكون المرآب بالخدمة قريباً.


وفيما يخص الأجور التي ستتقاضاها المحافظة لقاء وقوف السيارات داخل المرائب, فيمكن أن تكون الفترة الأولى لعمل المرائب بشكل مجاني وذلك لتشجيع المواطنين، بعدها يتم دفع مبلغ معين من قبل المواطنين لقاء الوقوف فيها.


وستخضع مناطق دمشق القديمة إلى تقسيمات متعددة تكتسب كل واحدة لوناً محدداً، فتزود سيارات القاطنين بهذه المناطق ببطاقة تحمل ألوان مناطقهم، وهذه السيارات لايسمح لها الدخول سوى إلى المنطقة التي تحمل بطاقتها باستثناء منطقة الحريقة التي خرجت من ملف الدراسة لوضعها التجاري الخاص.


صعوبة وتحديات


وعن إمكانية تنظيم دخول السيارات إلى المدينة وفقاً للأرقام أكد المهندس عبد الله عبود مدير هندسة المرور في محافظة دمشق أنه لا يمكن تطبيق هذا القانون بهذا الشكل، على الرغم من أنه طبق في فترة في منطقة الحريقة وذلك بأن يسمح بدخول السيارات وفقا لأرقامها المزدوجة أو المفردة ولكن استغل التجار والصناعيين هذا الأمر وقاموا بشراء سيارات ذات أرقام مزدوجة ومفردة ويدخلوها في أوقات السماح وبهذا الأمر لم نستفد شيئاً من هذا القانون.


إضافة إلى أن أسعار السيارات باتت معتدلة وممكنة الشراء لدى أغلب الناس وهناك كثير من الناس لديهم أكثر من سيارة في البيت الواحد أو الشركة أو المعمل لذلك فطبيعة قانون كهذا لن تخفف عدد السيارات الداخلة إلى المدنية وسيكون العدد مشابهاً إلى ما هو عليه في السابق.


وأضاف أنه من الممكن أن يتم التنظيم على هذه الشاكلة في منطقة دمشق القديمة حيث نظم الموضوع بشكل مبدئي وعلى الورق، ولكن يتم الانتظار ريثما يتم الانتهاء من بناء المرائب المتفق عليها والتي يمكن أن تستوعب عدداً كبيراً من السيارات ما عدا سيارات القاطنين الذين يصل عددهم إلى 1500 قاطن في تلك المنطقة.


مراكز تبادلية


وأشار عبود إلى أن المدينة تعاني حالياً من أزمة خانقة والمحافظة في صورة هذه الأزمة، ولكن لا يمكن أن يكون الحل بتنظيم الدخول وفقاً للأرقام. هناك عدة سيناريوهات لدى المحافظة وأولها المرآب فإضافة إلى مرآب دمشق القديمة هناك عدة مشاريع للمرآب تحت الحدائق العامة، مثلاً في حديقة المدفع في الحريقة ينجز مرآب من قبل الماليزيين والقطريين وباقي المرائب توضع اليوم للاستثمار على مبدأ BOT مثل مرآب البحصة ونعنع وعرنوس وذلك لغلاء تكلفة بناء المرآب إذ يصل إلى حدود 800 مليون تزيد وتنقص حسب كبر مساحة المرآب، ودمشق اليوم تحتاج إلى نحو 50 مرآباً لتحل الأزمة المرورية.


وبيّن أنه يمكن أن يحدث بعض التعليمات والقوانين بخصوص دخول السيارات ولكن ليس كما القانون السابق، ولكن يمكن أن يتم بتسهيل وتصنيف دخول السيارات إلى المدينة وذلك بفرض غرامة عليها أو بأن لا يسمح لها بالوقوف في أي مكان أو في أن يرفع المبلغ المفروض على وقوف السيارات في المواقف المأجورة.


والحل الثاني هو ما يتم اليوم دراسته فيما يتعلق بموضوع حارة الباص وذلك بجعل طريق خاص بباص النقل الداخلي أسهل وأسرع وأكثر أماناً بالنسبة للمواطن .


كما يتم الدراسة التنفيذية لموضوع المراكز التبادلية على محيط المدينة إضافة إلى تخصص مواقف محددة لهذه المراكز وهي السومرية والوزان والقابون والبولمان وسوق الهال القديم ومركز أسفل جسر الرئيس.


ويتم بهذه المراكز دورة كاملة يسير وفقها باص النقل الداخلي بمسرى وسرعة واحدة من مركز الانطلاق إلى مركز العودة ماراً بكل أنحاء المدينة تقريباً وستزود جميع المراكز بمرآب يمكن للقادم من المحافظات أن يركن سيارته فيها ويقصد باص النقل الداخلي، وبذلك يوفر الوقت والجهد ويخفف بذلك ازدحام المدنية، وستوضع هذه المراكز التبادلية في الخدمة في آخر العام.


الفائدة الأولى من تطبيق النظام لإخلاء المدينة هو نظافة البيئة والهواء، وحول هذا الموضوع نفذت وزارة الدولة لشؤون البيئة دراسة حول نوعية الهواء في مدينة دمشق باستخدام عربات مخبرية مزودة بأجهزة أتوماتيكية لقياس الملوثات وقد بينت الدراسة تدهور نوعية الهواء وارتفاع مستويات التلوث فقد تجاوزت تراكيز أغلب الملوثات المعايير المسموحة وفاقت عدد مرات التجاوز المسموحة بشكل كبير:


كان عدد مرات تجاوز PM10 في منطقة العباسيين 13 مرة خلال 13 يوم قياس.


تجاوز المتوسط الساعي لثاني أكسيد الآزوت NO 2 عتبة الإنذار في كل من المهاجرين والميدان.


تجاوز المتوسط اليومي المقاس للبنزين خلال 15 يوماً المتوسط السنوي المسموح به في 10 مواقع من دمشق من أصل 12 موقعاً تم القياس فيها.


وهذا الأمر يعني وصول مستوى التلوث إلى الحد الذي يشكل خطورة على صحة الإنسان وعلى المنظومة البيئية.


وأوضحت الدراسة أن هذه الملوثات ناتجة عن وسائط النقل وقد ارتبط ارتفاع تركيز الملوثات بمناطق الازدحام المروري وساعات الذروة كما بينت الدراسة أن نسبة وسائط النقل العامة التي تطلق الدخان الأسود المرئي هي المسؤول الأكبر عن هذه الملوثات، فقد شكلت الباصات البيض المدخنة نسبة 77- 93 % من العدد الإجمالي لوسائل النقل.


وخلصت اللجنة إلى:


- التأكيد على ضرورة استخدام المازوت الأخضر لتفادي تكاليف التدهور البيئي والعلاج الصحي للأمراض المزمنة والسرطانات.


- التأكيد على ضرورة استثمار التجهيزات المتوفرة في مسارب الفحص الفني وبالسرعة القصوى.


- التأكيد على ضرورة إجراء الفحص الفني والصيانة الدورية لباصات النقل الداخلي بشكل خاص والسيارات التابعة لمؤسسات الدولة.


- اقتراح تخفيض القيمة القصوى للهيدروكربونات والمساوية لـ 1000 PPM المعتمدة لدى إجراء الفحص الفني وإضافة مؤشر جديد هو أكسيد الآزوت.


- تشديد المراقبة من قبل الدوريات المرور على السيارات والمركبات التي تنفث الأدخنة الملوثة بما فيها باصات النقل الداخلي والسيارات التابعة لمؤسسات الدولة.


- ضرورة التحفيز لتحويل سيارات الخدمة (الأجرة – الحكومية ) للتحول إلى العمل على الغاز والبنزين.


وتضمنت التوصيات بنوداً محولة إلى محافظة دمشق وهي:


- التخفيف من الاختناقات المرورية وتنظيم عملية المرور أفضل.


- المراقبة المستمرة للملوثات الناتجة عن عوادم السيارات وإلزام أصحاب السيارات بالصيانة الدورية لمحركات السيارات واتخاذ الإجراءات المناسبة بحق السيارات المخالفة.


- زيادة المساحة الخضراء في مدينة دمشق.


- التخفيف من أعمال الحفريات.


- دراسة المقالع المتواجدة قرب مدينة دمشق ودراسة إمكانية نقلها.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
27 ألف سيارة تدخل إلى دمشق القديمة يومياً والدخول مستقبلاً لمن يحمل بطاقة قاطن فقط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سيارات سوريا :: أخبار :: أخبار السيارات في سوريا-
انتقل الى: